Archive Pages Design$type=blogging

لغويون وإعلاميون يتعهدون بمقاومة “الهجوم الفرنكفوني” على العربية بالمغرب

(الأناضول) - وقع الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية بالمغرب (غير حكومي) والنقابة الوطنية للصحافة المغربية على “ميثاق العهد الصحفي للدف...

(الأناضول) - وقع الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية بالمغرب (غير حكومي) والنقابة الوطنية للصحافة المغربية على “ميثاق العهد الصحفي للدفاع عن العربية”، الذي يهدف إلى مقاومة ما أسماه “الهجوم الفرنكفوني وفضحه”.
جاء ذلك في ختام المؤتمر الوطني الرابع للغة العربية، الذي نظمه الائتلاف، يومي الجمعة والسبت، بالعاصمة الرباط، حول موضوع “اللغة العربية والإعلام” وحضره مسؤولون وخبراء في المجال.
وحسب نص الميثاق الذي حصلت الأناضول على نسخة منه، تلتزم الأطراف الموقعة على هذا التعهد من لغويين وإعلاميين بـ”العمل الجماعي والجدي من أجل مضاعفة الدفاع عن الذاكرة الوطنية المناضلة والموروث الثقافي العربي الإسلامي التقدمي ومخزنه وحاملته العربية الفصحى”.
كما يلتزم الموقعون على الميثاق بـ”فضح ومقاومة الهجوم الفرنكفوني المدبر، لغويا وثقافيا وسياسيا، وتجريده من زيف قناع اللغة والثقافة الفرنسية، حليفتا العربية وثقافتها، وذلك بشتى مظاهره وأساليبه المباشرة أو الملتوية الماكرة وغير المباشرة”.
وقال الميثاق إن استهداف اللغة العربية “لا يتعلق الأمر بحدث أو أحداث عفوية، بل بتدبير وتخطيط وتمويل مقصود، أجنبي أساسا، وبتواطؤ محلي”، دون الخوض في تفاصيل أكثر بشأن الجهات الأجنبية والمحلية المقصودة.
واعتبر الميثاق أن “أخطر مداخل الفرنكوفونية لتحقيق ما لم تستطع النجاح فيه خلال مرحلة الاستعمار القديم، هو إضعاف اللغة العربية وإفسادها وتفكيكها وتهميشها وحصرها في الشأن الديني-التعبدي، وترسيخ سيادة اللغة الأجنبية الاستعمارية في جميع المرافق العصرية، وعلى جميع المستويات الإنتاجية”.
وقال الموقعون على الميثاق إنه “منذ مطلع الاستقلال كانت الصحافة الوطنية والصحفيين الديمقراطيين المغاربة في طليعة المقاومين لأساليب الاستعمار الجديد، والمدافعين عن سيادة اللغة العربية؛ وذلك باعتبارها جزءاً لا يتجزأ من برنامج النضال من أجل تحرير التراب واستكمال الاستقلال”.
وأضافوا أن “الصحف والصحفيين المغاربة المناضلين وطنيا وديمقراطيا، لا يتصورون إمكانية النهوض الثقافي، وإصلاح الإدارة، وتحقيق التنمية وسيادة القانون والمؤسسات الديمقراطية، وتكريس قيم الوطنية والنزاهة والتضامن والتسامح، بغير سيادة اللغة العربية في جميع مرافق الاقتصاد والمجتمع والإدارة والتعليم والإعلام والإشهار”.
من جهة أخرى، طالب الميثاق الصحفيين بـ”مضاعفة العناية باللغة العربية، وسلامتها وتحسين أدائهم بها، والعمل ما أمكن، على تلافي استعمال أو إقحام التعبيرات الدارجة، سواء حصل ذلك في سياق أو في بعض المواد الصحفية المقتصرة عادة عليها كالكاريكاتور مثلا”.
وشدد الموقعون على ضرورة “مناهضة أهداف التطبيع الاستعمارية مع الحرف اللاتيني، وظاهرة استعماله التي تزداد انتشارا وبتدرج مقصود في كتابة الأسماء وتعابير الإشهار العربية وخاصة المغربية منها بالحرف اللاتيني”.
واعتبر المشاركون في المؤتمر أن اللغة العربية تعاني من تهميش وتحجيم مقصودين على القنوات الإعلامية المغربية، على الرغم من محاولات الحكومة ضبط العلاقات بين وسائل الإعلام العمومي والمجتمع الذي يمولها جزئيا أو كليا.

تعليقات

الاسم

اخبار العالم اخبار العرب اخبار المغرب إعلام اقتصاد المراة تدوين تغريدات تغريدة تقارير حرية حوارات رياضة زاوية نظر شؤون ثقافية صحافة صحة صوت و صورة علوم و تكنولوجيا عناوين الصحف فنون كاريكاتير كتاب الراي مجتمع مختارات مدونات مغاربي ملفات منوعات
false
rtl
item
الغربال أنفو | Alghirbal Info : لغويون وإعلاميون يتعهدون بمقاومة “الهجوم الفرنكفوني” على العربية بالمغرب
لغويون وإعلاميون يتعهدون بمقاومة “الهجوم الفرنكفوني” على العربية بالمغرب
https://4.bp.blogspot.com/-smsLxNIaqfs/WMWL084bJuI/AAAAAAAAl3o/aNM4VzSraFQoC3tOfEl-c9aU3oGceeJPgCLcB/s640/output.jpg
https://4.bp.blogspot.com/-smsLxNIaqfs/WMWL084bJuI/AAAAAAAAl3o/aNM4VzSraFQoC3tOfEl-c9aU3oGceeJPgCLcB/s72-c/output.jpg
الغربال أنفو | Alghirbal Info
https://alghirbal.blogspot.com/2017/03/blog-post_43.html
https://alghirbal.blogspot.com/
https://alghirbal.blogspot.com/
https://alghirbal.blogspot.com/2017/03/blog-post_43.html
true
9159330962207536131
UTF-8
لا توجد اي رسالة تصفح المزيد إقرأ المزيد رد إلغاء الرد حذف بواسطة الرئيسية صفحات رسائل شاهد المزيد اخترنا لك قسم أرشيف بحث لم نتمكن من تلبية طلبك عودة للرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت أحد إثن ثلا أربع خمس جمع سبت يناير فبراير مارس أبريل ماي يونيو يوليوز غشت شتنبر أكتوبر نوفمبر دجنبر Jan Feb Mar Apr ماي Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec لآن فقط منذ 1 دقيقة $$1$$ minutes ago منذ 1 ساعة $$1$$ hours ago اليوم السابق $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ أكثر من 5 أسابيع