Archive Pages Design$type=blogging

الاتحاد الاوروبي: لا تقلقنا نتائج الانتخابات التشريعية المغربية بل نسبة المشاركة فيها

حسين مجدوبي (القدس العربي) -  لأول مرة يتابع الاتحاد الأوروبي، وخاصة بعض الدول مثل فرنسا وإسبانيا، بارتياح حقيقي الانتخابات التشريعي...

حسين مجدوبي (القدس العربي) -

 لأول مرة يتابع الاتحاد الأوروبي، وخاصة بعض الدول مثل فرنسا وإسبانيا، بارتياح حقيقي الانتخابات التشريعية التي ستجري في المغرب يوم الجمعة من الأسبوع الجاري، لأنها لن تحمل مفاجآت مثل القلق الذي ساد سنة 2011 إبان الربيع العربي أو في نهاية التسعينdات مع حكومة التناوب. وكان الاتحاد الأوروبي قد تابع الانتخابات المغربية والحكومة المنبثقة عنها بنوع من الترقب خلال نهاية التسعينات وخلال سنة 2011-2012 وخاصة في بلدين رئيسيين وهما فرنسا وإسبانيا. وخلال تأسيس حكومة التناوب خلال سنة 1997، ترقبت إسبانيا وفرنسا نوعية السياسية التي ستتبناها أحزاب تعود جذورها إلى الحركة الوطنية وهي حزب الاستقلال وحزب الاتحاد الاشتراكي والتقدم والاشتراكية التي كانت تتبنى خطابا سياسيا صارما في العلاقات مع الاتحاد الأوروبي في قضايا مثل الهجرة وسبتة ومليلية والتعامل الند بالند. 
لكن العلاقات لم يطرأ عليها تغيير، حيث كانت حكومة التناوب بزعامة عبد الرحمان اليوسفي برغماتية في الكثير من قراراتها تجاه الاتحاد الأوروبي باستثناء بعض الملفات مثل الصيد البحري والتوتر الذي كان قد حصل حول جزيرة ثورة مع إسبانيا صيف 2002. وتكرر الترقب ولكن هذه المرة بقلق شديد في انتخابات 2011، فقد تزامنت مع موجة الربيع العربي وشبح حمل صناديق الاقتراع للإسلاميين إلى رئاسة الحكومة. ومن ضمن علامات القلق ما صرح به الرئيس الفرنسي وقتها نيكولا ساركوزي بأن بلاده ستراقب ما يجري في المغرب وهل سيتم المس بحقوق الإنسان. 
كما دقت إسبانيا ناقوس الخطر نظرا لمواقف حزب العدالة والتنمية من ملفات وأبرزها ملف سبتة ومليلية المحتلتين. لكن التجربة الحكومية التي ستنتهي يوم الجمعة من الأسبوع الجاري في صناديق الاقتراع بددت كل القلق الأوروبي والغربي، فقد تبنت حكومة بن كيران سياسة مهادنة حقيقية  تجاه أوروبا ومنها إسبانيا. واعترف عبد الإله بن كيران في حوار مع وكالة إيفي منذ أيام أنه كان يتدخل شخصيا للسيطرة على كل سوء تفاهم كان سيتطور إلى نزاع مع إسبانيا. ويضاف إلى هذا تولي الملك محمد السادس الملفات الخارجية الكبرى ومنها مع أوروبا. 
وقالت مصادر رفيعة المستوى من البرلمان الأوروبي مهتمة بالملف المغربي العربي: لـ«القدس العربي» «سنة 2011 كان هناك قلق للسياق الذي جرت فيه الانتخابات، وكان هناك تخوف من اكتساح إسلامي، أما الآن، فندرك أن الفوز بالمركز الأول سيكون محصورا بين حزبين أو ثلاثة، كما أن تشكيل الحكومة إما سيعود إلى الأصالة والمعاصرة أو العدالة والتنمية وربما الاستقلال، وبالتالي لن تكون هناك مفاجأة». وتضيف هذه المصادر «كل القوى السياسية المغربية التي تشارك في هذه الانتخابات تتبنى سياسة خارجية معتدلة، وما يقلقنا هو نسبة المشاركة التي نتمنى أن تكون مرتفعة».

تعليقات

الاسم

اخبار العالم اخبار العرب اخبار المغرب إعلام اقتصاد المراة تدوين تغريدات تغريدة تقارير حرية حوارات رياضة زاوية نظر شؤون ثقافية صحافة صحة صوت و صورة علوم و تكنولوجيا عناوين الصحف فنون كاريكاتير كتاب الراي مجتمع مختارات مدونات مغاربي ملفات منوعات
false
rtl
item
الغربال أنفو | Alghirbal Info : الاتحاد الاوروبي: لا تقلقنا نتائج الانتخابات التشريعية المغربية بل نسبة المشاركة فيها
الاتحاد الاوروبي: لا تقلقنا نتائج الانتخابات التشريعية المغربية بل نسبة المشاركة فيها
https://2.bp.blogspot.com/-O2WtbJPOOY8/V_WX8p8eJ9I/AAAAAAAAhsk/MzrpIjUNGsAkMXOjxA3FExBVuYM4uKdqQCLcB/s640/election-maroc-2011-02-01.jpg
https://2.bp.blogspot.com/-O2WtbJPOOY8/V_WX8p8eJ9I/AAAAAAAAhsk/MzrpIjUNGsAkMXOjxA3FExBVuYM4uKdqQCLcB/s72-c/election-maroc-2011-02-01.jpg
الغربال أنفو | Alghirbal Info
https://alghirbal.blogspot.com/2016/10/blog-post_69.html
https://alghirbal.blogspot.com/
https://alghirbal.blogspot.com/
https://alghirbal.blogspot.com/2016/10/blog-post_69.html
true
9159330962207536131
UTF-8
لا توجد اي رسالة تصفح المزيد إقرأ المزيد رد إلغاء الرد حذف بواسطة الرئيسية صفحات رسائل شاهد المزيد اخترنا لك قسم أرشيف بحث لم نتمكن من تلبية طلبك عودة للرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت أحد إثن ثلا أربع خمس جمع سبت يناير فبراير مارس أبريل ماي يونيو يوليوز غشت شتنبر أكتوبر نوفمبر دجنبر Jan Feb Mar Apr ماي Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec لآن فقط منذ 1 دقيقة $$1$$ minutes ago منذ 1 ساعة $$1$$ hours ago اليوم السابق $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ أكثر من 5 أسابيع