بنجاحها في قمة الأوبك.. الجزائر تنقذ اقتصادها ونفسها من احتجاجات اجتماعية وسياسية مستقبلا

أبانت الجزائر عن حنكة دبلوماسية بعدما نجحت في إنقاذ منظمة الأوبك من الانهيار بتعديل الإنتاج نحو الرفع من الأسعار في المؤتمر الذي احتضنته...

أبانت الجزائر عن حنكة دبلوماسية بعدما نجحت في إنقاذ منظمة الأوبك من الانهيار بتعديل الإنتاج نحو الرفع من الأسعار في المؤتمر الذي احتضنته منذ أيام. لكن الجزائر كانت تعمل في نفس الوقت على إنقاذ اقتصادها لأن المحروقات تشكل أغلبية عائداتها ومهددة بقلاقل اجتماعية.
وكان الاتفاق حول تخفيض الإنتاج مستبعدا حتى عندما بدأت أشغال مؤتمر الأوبك بسبب التوتر بين إيران والعربية السعودية وتحفظ روسيا، ولكن دبلوماسية الجزائر نجحت في إقناع الأطراف بأهمية التخفيض لأن ما سيخسرونه من تخفيض الإنتاج سيربحونه وربما أكثر بكثير بفضل ارتفاع الأسعار.
وتكشف أسعار السوق اقتراب سعر البرميل الى خمسين دولار نهاية هذا الأسبوع، وقد يقفز الى ستين دولار أو 65 قبل نهاية السنة، وهو سعر يرحب به المنتجون خاصة بعد معاناة ميزانيات دول مثل السعودية التي اضطرت الى التقليص من رواتب الموظفين.
ويرى المراقبون في الجزائر أنه منذ بدء دق ناقوس الخطر حول الاقتصاد الجزائري بدأت السلطات تفكر جيدا أن الحل يجب أن يأتي عبر الأوبك من خلال التحكم في الأسعار مجددا.
وتعتمد الجزائر على اقتصاد المحروقات بما يقارب 80% من المداخيل لأنها تفتقر لزراعة متطورة وقطاعها الصناعي ضعيف للغاية، وتشتري السلم الاجتماعي بالتعويضات والمساعدات الاجتماعية والتسهيلات المالية للعاطلين عن العمل بالخصوص للسيطرة على الاحتجاجات.
وجاء في عشرات التقارير الغربية والمقالات الصحفية احتمال اندلاع ثورة اجتماعية في الجزائر بسبب تراجع دخل المواطنين. وكانت هذه التقارير تؤكد أن الاحتجاجات ستندلع مع انهيار الاحتياطات المالية للجزائر.
ولهذا، تحركت الآلة الدبلوماسية الجزائرية طيلة الشهور الماضية بين عواصم الدول المنتجة للنفط لتقريب وجهات النظر وتسهيل اتفاق حول التحكم في الإنتاج بتخفيضه.
وكانت العقبة الرئيسية هي العربية السعودية، فمواقف الجزائر والسعودية متضاربة في الكثير من القضايا الدولية مثل سوريا واليمن والعلاقات مع إيران، وحاولت السعودية تقليم أظافر الدبلوماسية الجزائرية لكنها لم تستطع. وأمام الوضع المالي الحساس الذي تعيشه المالية السعودية اضطرت الى قبول مقترحات الجزائر بتخفيض الإنتاج.
وإذا كان المجتمع الدولي يتحدث عن نجاح الجزائر في قمة الأوبك التي احتضنتها منذ أيام، فنجاحها الحقيقي هو أنها عملت على إنقاذ اقتصادها من الانهيار وتجنب الاحتجاجات الاجتماعية مستقبلا.(راي اليوم)

COMMENTS

الاسم

اخبار العالم,845,اخبار العرب,894,اخبار المغرب,2070,إعلام,265,اقتصاد,373,المراة,66,تدوين,496,تغريدات,22,تغريدة,4,تقارير,618,حرية,222,حوارات,35,رياضة,184,زاوية نظر,37,شؤون ثقافية,224,صحافة,17,صحة,183,صوت و صورة,678,علوم و تكنولوجيا,224,عناوين الصحف,134,فنون,170,كاريكاتير,8,كتاب الراي,1101,مجتمع,423,مختارات,16,مدونات,5,مغاربي,363,ملفات,25,منوعات,371,
rtl
item
الغربال أنفو | Alghirbal Info : بنجاحها في قمة الأوبك.. الجزائر تنقذ اقتصادها ونفسها من احتجاجات اجتماعية وسياسية مستقبلا
بنجاحها في قمة الأوبك.. الجزائر تنقذ اقتصادها ونفسها من احتجاجات اجتماعية وسياسية مستقبلا
https://3.bp.blogspot.com/-9DEP5-uiIY4/V--KljyKiLI/AAAAAAAAhc0/NT7tuJ260xo7lkojYlucp5SXLH0Hh0oYQCLcB/s640/t%25C3%25A9l%25C3%25A9chargement.jpg
https://3.bp.blogspot.com/-9DEP5-uiIY4/V--KljyKiLI/AAAAAAAAhc0/NT7tuJ260xo7lkojYlucp5SXLH0Hh0oYQCLcB/s72-c/t%25C3%25A9l%25C3%25A9chargement.jpg
الغربال أنفو | Alghirbal Info
https://alghirbal.blogspot.com/2016/10/blog-post_1.html
https://alghirbal.blogspot.com/
https://alghirbal.blogspot.com/
https://alghirbal.blogspot.com/2016/10/blog-post_1.html
true
9159330962207536131
UTF-8
تحميل جميع المشاركات لم يتم العثور على أية مشاركات عرض الكل المزيد عرض الكل إلغاء الرد حذف بواسطة الصفحة الرئيسية صفحات المشاركات عرض الكل إخترنا لكم وسم أرشيف بحث جميع المشاركات لم يتم العثور على موضوع طلبك عودة للصفحة الرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat يناير فبراير مارس أبريل ماي يونيو يوليوز غشت شتنبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر Jan Feb Mar Apr May Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago Yesterday $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS CONTENT IS PREMIUM Please share to unlock Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy